داء رينو ..
هو اضطراب نادر يصيب الأوعية الدموية، في أصابع اليدين والقدمين. يتعرض الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب إلى هجمات تسبب تضيق الأوعية الدموية. ويؤدي ذلك إلى عدم وصول الدم إلى سطح الجلد فتصبح المنطقة المصابة بيضاء وزرقاء. وعندما يعود جريان الدم يحمر الجلد ويشعر المريض بالنبضان وبالوخز. وفي الحالات الخطيرة، يمكن أن يؤدي انقطاع جريان الدم إلى ظهور القرحات أو تموت الأنسجة. وقد يؤدي الطقس البارد والإجهاد إلى إطلاق هجمات هذا المرض. إن سبب مرض رينو غير معروف غالباً. وهو يحدث غالباً عند سكان المناطق الباردة أكثر مما يحدث عند سكان المناطق الحارة.

تشتمل معالجة مرض رينو على الأدوية التي تبقي الأوعية الدموية مفتوحةً. كما أن هناك أشياء بسيطة يمكن أن يفعلها المريض بنفسه، مثل:

تغطيس اليدين في الماء الدافئ عند أول علامة تدل على الهجمة.
المحافظة على دفء اليدين والقدمين في الطقس البارد.

الفرق بين ظاهرة رينو وداء رينو

كل من داء رينو و ظاهرة رينو يحصل نقص تروية في أصابع اليدين أو القدمين ولكن الفرق هو:

داء رينو يحصل عادة عند الاناث صغيرات السن ، السبب غير معروف بشكل دقيق حتى الآن و لكن يعتقد بأن التعرض إلى البرد أو الانفعال الشديد قد يؤدي إلى حدوث تقبض شديد أكثر من الطبيعي في الأوعية الدموية المروية للاصابع مما يؤدي إلى ظهور الشحوب و البرودة..هنا تكون الفحوصات طبيعية.

أما ظاهرة رينو .. هناك نقص تروية للأطراف...لكنها تحدث بسبب مرض جهازي وأحد مظاهره هو الافات الوعائية فقد يكون بسبب التصلب العصيدي أو الذئبة الحمامية الجهازية أو صلابة الجلد أو داء برغر. وفي هذه الحالة نجد علامات رينو مع علامات المرض الأصلي.

الوقاية.. تغطيس اليدين في الماء الدافئ عند أول علامة تدل على الأعراض.
المحافظة على دفء اليدين والقدمين في الطقس البارد.
حماية اليدين من الرضوض والأذى بشكل مستمر لأن شفاء أي جرح يتم ببطء.
وضع المستحضرات المطرية لعلاج الجلد الجاف والمتشقق.
التوقف عن التدخين.

التعليقات (1)