التعريف ...
هو اضطراب وراثي نادر جدًا.. حيث تظهر على الإنسان أعراض شبه أعراض الشيخوخة ولكن في سن مبكرة جدًا..
ومن يولد بهذا الاضطراب يعيش عادةً إلى منتصف سن المراهقة إلى أوائل العشرينيات. وهي حالة جينية تحدث عبر تحوّل في الجينات ونادرًا ما تُورّث باعتبار أن من يعاني منها عادةً لا يعيشون لفترة تمكنهم من الإنجاب..
العلماء مهتمون بمرض بروجيريا بالذات لأنه قد يكشف معلومات مهمة حول عملية الشيخوخة الطبيعية..

ما هي الأعراض ؟؟
في الأشهر الأولى من حياة المريض يبدو طبيعياً.. إلى أن يبلغ الشهر الثامن.. تبدأ أعراض الشيخوخة بالظهور بشكل متسارع.. فتتجعد البشرة ويصبح لها مظهر الجلد الهرم.. ويصاب المريض بهشاشة العظام.. ويتساقط شعر المصاب ويصبح أصلع في سن الرابعة.. ولا يزيد طول الطفل أكثر من متر واحد.. وتهرم الأعضاء الداخلية.. ولا يزيد وزن الطفل المصاب بالبروجيريا أكثر من 16 كيلوغراماً.. حتى لو وصل عمر المراهقة
وقد يشكو المريض من أمراض تصيب المتقدمين بالعمر.. مثل تصلب الشرايين، بالإضافة إلى أمراض القلب الوعائية.. كما أنّ حجم الدماغ يظهر ضخماً.. مقارنة بالرأس والفك السفلي، ويتشابه مظهر الأطفال المصابين بالرغم من اختلاف العائلات و العروق.

ما هو تاريخ المرض ؟؟
بروجيريا كلمة يونانية الأصل تقسم إلى قسمين..
(برو) التي تعني السابق بأوانه..
و(جيريا) التي تعني التقدّم بالسن..
تسبب الشيخوخة قبل الأوان.. بحيث المصابين به يعيشون بمعدّل خمس عشرة سنة فقط، وتشبه مظاهر هذا المرض مظاهر الشيخوخة العادية.. ولكن يكون تطوّر المراحل بتسارع كبير.. بحيث يزيد معدّل العمر عند الأطفال من خمس إلى عشرة أضعاف، مقارنة بالوضع الطبيعي..
وقد تمّ وصف أول حالة من هذا المرض بشكل واضح عام 1886 ..

ما أسباب المرض ؟؟
لا يمكن القول بأنّ مرض البروجيريا هو مرض وراثي.. لأنّه لا ينتقل من الوالدين إلى المريض.. ولكنه ينتج عن خلل وراثي.. فتحدث طفرة جينيّة في الجنين خلال أشهر الحمل.

في الصورة هنا نشاهد طفل سوري بعنر السبع سنوات ..
#ملااااحظات_هامة
ليس الفقر و لا الحرب و لا الاستنساخ و لا اي عوامل بيئية قد تكون سبب .. بل هو كما وصفناه طفرة جينية و منتشر في العالم كله لا يحبذ دول العالم الثالث عن غيرها .. و هو نادر جدا .. لكن وددت اطلاعكم عليه للعبرة ان صح التعبير